تقييم جميع موظفي الحكومات/موظفي الشركات/تقييم الشركات

تطبيق لجميع الدول العربية والاسلامية

محاولة الرقي بالخدمات الحكومية وخدمات الشركات يحتاج إلى رقابة متواصلة، وتشجيع مادي على الاداء الجيد، ومحاسبة على الاخطاء، بأقل التكاليف الممكنة، ومن دون الاستثمار في أجهزة جديدة.

وهذا التطبيق يحاول تقليل الفساد ونقص الاداء لدى:

  • موظفي الحكومات مع المواطن
  • وموظفي الشركات مع المواطن
  • واداء الشركات نفسها مع المواطن
  • تقييم مدير الموظف لموظفه
  • تقييم الموظف لمديره

الفكرة، أن يتم تصميم تطبيق جوال، يقوم بالتالي:

  1. بالنسبة للدوائر الحكومية، يتم انشاء رقم عشوائي في كل يوم، لكي يتم ادخاله في التطبيق عن طريق الباركود، ويمكن للمواطن اخذه من اي حاسب أو اي جوال من جوالات الموظفين الحكوميين، وهو يفيد، في ضمان حضور المواطن للدائرة، أو كبديل، ان يشغل خاصية تحديد المكان في الخرائط، ويقوم التطبيق، بتوثيق دخول المواطن.
  2. بالنسبة للشركات، فيكفي اختيار فرع الشركة من التطبيق، أو مسح باركود على الشركة أو عند جوال احد موظفيها، لتوثيق حضور المواطن لهذا الفرع.
  3. يبحث المواطن عن الموظف باسمه أو بصورته، من خلال قائمة موظفي الدائرة الحكومية أو الشركة، ويختاره.
  4. يختار الخاصية التي يريد تقييمها فيه، مثل:
    1. مستوى الرضى بالخدمة
    2. مستوى اخلاق الموظف
    3. شك في عملية اختلاس

وكل خاصية، سيكون لها تقييم رقمي، من -10 إلى +10.

ويمكن للمواطن كتابة نص، زيادةً على اختيار التقييم.

  1. يمكن لادارة الموظف، رؤية تقييمه اليومي، وتحديد العمل التصحيحي اللازم تجاه الموظف.
  2. يمكن لادارة الدائرة/الفرع، رؤية كل التقييمات، ورؤية ماذا تم حيالها، ويمكن للوزارة/الشركة، رؤية جميع التقييمات ورؤية ما تم حيالها.
  3. نهاية الشهر، يتم حصر تقييمات كل موظف، وعليها، يتم تحديد مكافئته، إذا كان محسناً، أو معاقبته، إذا كان مسيئاً.
  4. وزارة التجارة، ستراجع تقييم المواطنين للشركات، لتحثها على اصلاح اخطائها، برفع قيمة المبالغ التي على الشركة، أو تقلل هذه المبالغ اذا كانت الشركة تؤدي عملها بامتياز.